جواز السفر السوري الأعلى تكلفة في العالم

لا يعدّ إصدار جواز سفرٍ في معظم بلدان العالم بالأمر الصعب، لكنّه قد يكون مكلفاً.

في كثيرٍ من الأحيان يفاجأ المسافرون بأنّ جوازات سفرهم منتهية الصلاحيّة أو أن صلاحيتها قد شارفت على الانتهاء. بحسب موقع سي أن أن، يؤدّي ذلك إلى تحمّلهم تكاليف ماليّةً جديدةً لم تكن في الحسبان، إذ يتراوح سعر جواز السفر في العديد من الدول بين 100 و160 دولارا أميركيا.

يستعرض موقع الشبكة الأميركية بعضًا من أبرز جوازات السفر الأعلى تكلفة حول العالم، ويشير إلى أنه في اليابان، يدفع المواطنون لشراء جواز السفر أو تجديده مبلغاً يصل إلى 16 ألف ين ياباني، أو ما يعادل 125 دولارا أميركيا. أما في نيوزيلندا فيصل سعره إلى 191 دولارا نيوزيلنديا، أي 125 دولارا أميركيا. فيما تبلغ كلفة إصدار جواز سفر لأوّل مرّة في الولايات المتّحدة 165 دولارا، مقارنة بـ130 دولارا لتجديده.

تنخفض هذه الكلفة في بريطانيا لتبلغ 75 جنيها إسترلينيا أي 95 دولارا لتجديد الجواز إلكترونياً، وترتفع إلى 106 جنيهات إسترلينية (أي 135 دولارا) للمغتربين.

على الرغم من ارتفاع كلفة إصدار هذه الجوازات إلّا أنّها تظلّ بعيدةً عن دخول قائمة أغلى جوازات السفر في العالم.

يكلّف الحصول على جواز سفر مكسيكيّ 3505 بيزو، ما يعادل 170 دولارا أميركيا. أما في ليختنشتاين، أصغر دول أوروبا من حيث المساحة، فتصل كلفة جواز السفر إلى 256 فرنكا سويسريا، أي 260 دولارا أميركيا.

من جهتها، تختلف إجراءات الحصول على جواز سفر في كوبا عن غيرها من البلدان. يكلّف إصدار الجواز للمقيمين قرابة 2500 بيزو، أيّ ما يعادل 106 دولارات أميركية. تمتدّ صلاحية الجواز حتّى 6 أعوام، لكنّ ذلك يشترط تجديده كلّ سنتين لقاء 500 بيزو (21 دولارا).

أقرأ أيضاً  بالفيديو.. قاتـ ل الطفلة السورية جوى يروي تفاصيل الحادثة

بدورهم، يضطر الأستراليون إلى دفع 308 دولارات أسترالية أيّ ما يساوي 220 دولارا أميركيا.

أما سورية، فتنافس على الصدارة في قائمة الدول ذات جوازات السفر الأعلى كلفة. على الرغم من أنّ جواز السفر السوري يعدّ من الأسوأ حالياً فيما يتعلّق بالدول التي يتيح لحامله الدخول إليها من دون تأشيرة، إلّا أن كلفة الحصول عليه بالنسبة إلى المغتربين، تصل بحسب وزارة الخارجية السورية إلى 300 دولار أميركي لستّ سنوات.

جواز السفر السوري يتصدّر عالميًا... ولكن بماذا؟

بينما، يظل حساب كلفة جواز السفر اللبناني الأكثر غرابة. ففي حين تدهور سعر صرف الليرة اللبنانية مقابل الدولار بشكلٍ كبيرٍ خلال العامين الماضيين، إلّا أنّ السعر الرسميّ المعتمد ما يزال 1507 ليرات مقابل الدولار.

اليوم، يدفع المواطن اللبنانيّ مبلغاً يصل إلى 1200000 ليرة لتجديد أو استصدار جواز سفر. يعادل هذا المبلغ ما قيمته 795 دولارا أميركيا على سعر الصرف الرسميّ، لكنّه  يساوي أقلّ من 50 دولارًا أميركيا، إذا ما حسب على سعر صرف الليرة اللبنانيّة في السوق السوداء، والتي تعكس القيمة الحقيقية المتداول بها في الأسواق.

وبناء على رصد “سي أن أن” أعلاه، فإنّ ترتيب أبرز جوازات السفر الأعلى تكلفة حول العالم تتوزّع على الشكل التالي:

  • جواز السفر اللبناني، تكلفته 795 دولارا أميركيا، بحسب السعر الرسمي لعشر سنوات، لكنّه يقدّر بـ50 دولارًا في سعر صرف الليرة بالسوق السوداء، ما يجعل الجواز السوري فعليًا الأغلى.
  • جواز السفر السوري، تكلفته 300 دولار أميركي لست سنوات.
  • جواز السفر الليختنشتايني، تكلفته 260 دولارا أميركيا.
  • جواز السفر الأسترالي، تكلفته 220 دولارا أميركيا.
  • جواز السفر المكسيكي، تكلفته 170 دولارا أميركيا.
  • جواز السفر الأميركي، تكلفته 165 دولارا أميركيا.
  • جواز السفر الياباني، تكلفته 125 دولارا أميركيا.
  • جواز السفر النيوزيلندي، تكلفته 125 دولارا أميركيا.
  • جواز السفر الكوبي، تكلفته 106 دولارات.
  • جواز السفر البريطاني، تكلفته 95 دولارًا ولمدة عشر سنوات.
أقرأ أيضاً  شاهد.. لحظة اعتقال القوات الإسرائيلية شقيقة إسماعيل هنية .. والكشف عن ما عثر عليه داخل منزلها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *