شاهد: أول صورة للكويتية “حليمة بولند ” خلف القضبان بعد القبض عليها تثير الجدل

أثارت صورة متداولة للإعلامية الكويتية حليمة بولند خلف القضبان بعد القبض عليها لتنفيذ الحكم الصادر ضدها بالحبس عامين في قضية الفسق والفجور جدلا واسعا.

ونشرت الإعلامية الكويتية مي العيدان الصورة عبر حسابها الشخصي على “إنستغرام” وعلقت عليها قائلة: “إلقاء القبض على الإعلامية حليمة بولند، وإحالتها للسجن المركزي تنفيذا لحكم السجن الصادر بحقها سنتين.. القانون فوق الجميع خاصة بزمن الأمير مشعل الأحمد الصباح الله يطول بعمره”.

وأضافت: “لكن السؤال من الذي قام بتصويرها، أو كيف وصلت الصورة للسوشيال ميديا، أنا اتصدمت، أو أن الصورة قديمة”.

وأثارت الصورة الجدل، وتباينت الآراء حول حول إن كانت حقيقية أم قديمة، أم تم فبركتها، ولم يؤكد أي مصدر أمني أو مصادر مقربة من حليمة بولند حقيقة الصورة.

شاهد: أول صورة للكويتية "حليمة بولند " خلف القضبان بعد القبض عليها تثير الجدل
شاهد: أول صورة للكويتية "حليمة بولند " خلف القضبان بعد القبض عليها تثير الجدل
شاهد: أول صورة للكويتية "حليمة بولند " خلف القضبان بعد القبض عليها تثير الجدل
شاهد: أول صورة للكويتية "حليمة بولند " خلف القضبان بعد القبض عليها تثير الجدل
شاهد: أول صورة للكويتية "حليمة بولند " خلف القضبان بعد القبض عليها تثير الجدل
أقرأ أيضاً  "تعذيب ورؤيا غريبة ولحظة بكى فيها".. رغد صدام حسين تنشر لأول مرة مذكرات كتبها والدها بخط يده وهو في السجن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *